موقع ديرتي

تاريخ ديرتي
الكاتب Administrator   
الجمعة, 13 أغسطس 2010 10:46

 

ماتشرفت غامد بشرف اعظم من شرف دخولها في دين الاسلام حين اتت مبايعة لرسول الله صلى الله عليه وسلم

عن يوبد لن الحارث قال : وفدت سابع سبعة من قومي على رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما دخلنا عليه وكلمناه فأعجبه مارأي من سمتنا ورأينا فقال : من انتم ؟ قلنا مؤمنون , فتبسم رسول صلى الله عليه وسلم وقال : إن لكل قول حقيقة فما حقيقة قولكم وإيمانكم؟ قلنا : خمس عشرة خصلة منها امرتنا رسلك ان نؤمن بها, وخمس امرتنا ان نعمل بها, وخمس تخلقنا بها في الجاهلية فنحن عليها الا ان تكره منها شيئا, فقال رسول الله- صلى الله عليه وسلم-:( مالخمسة التي أمرتكم بها رسلي ان تؤمنوا بها؟) قلنا: امرتنا ان نؤمن بالله ... وملائكته ... وكتبه ... ورسله ... والبعث بعد الموت, قال:( ومالخمسة التي امرتكم رسلي ان تعملوا بها؟) قلنا: امرتنا ان نقول لا اله الا الله ... ونقيم الصلاة ... ونؤتي الزكاة ... ونصوم رمضان ... ونحج البيت من استطاع اليه سبيلا, فقال:( ومالخمسة التي تخلقتم بها في الجاهلية؟) قالوا: الشكر عند الرخاء والصبر عند البلاء والرضى بمُر القضاء والصدق في مواطن اللقاء وترك الشماتة بالاعداء ، فقال الرسول -صلى الله عليه وسلم-:( حكماء علماء كادوا من فقههم ان يكونوا انبياء) ثم قال:( وانا ازيدكم خمسا فيتم لكم عشرون خصلة ان كنتم كما تقولون فلا تجمعوا مالا تأكلون... ولا تبنوا مالا تسكنون... ولا تنافسوا في شيء انتم عنه غدا تزولون... واتقوا الله الذي اليه ترجعون وعليه تعرضون... وارغبوا فيما عليه تقدمون وفيه تخلدون)فانصرف القوم من عند رسول الله - صلى الله عليه وسلم- وحفظوا وصيته وعملوا بها و في رواية أخرى أنه قدم وفد غامد على الرسول صلى الله عليه وسلم في شهر رمضان فنزلوا ببقيع الغرقد ثم لبسوا من صالح ثيابهم وانطلقوا إلى [[رسول الله] ]صلى الله عليه وسلم فسلموا عليه وأقروا ب الاسلام وآتوا أبي بن كعب فعلمهم قرآنا وأجازهم ر رسول اللهصلى الله عليه وسلم كما يجيز الوفود وانصرفوا .. وقد جاء في بعض المراجع التاريخية أن النبي صلى الله عليه وسلم كتب لأبي ظبيان عمير بن الحارث الأسدي : أما بعد فمن أسلم من غامد فله ما للمسلم حرِّم ماله ودمه ، ولا يُعشر ولا يُحشر وله ما أسلم عليه من أرضه .. قال أبن القيم رحمه الله : جاء وفد غامد إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في السنة العاشرة من الهجرة وهم عشرة فنزلوا ببقيع الغرقد ، ثم انطلقوا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وخلفوا عند رحلهم أحدثهم سناً فنام عنه ، وأتى سارق فسرق عيبة ً لأحدهم .. ولما انتهوا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم سلموا عليه وأقروا له بالاسلام وكتب لهم كتابا فيه شرائع الإسلام .. وقال لهم من خلفتم في رحالكم ؟ فقالوا أحدثنا سناً يارسول الله .. قال فإنه قد نام عن متاعكم حتى أتا آتٍ فأخذ عيبة أحدكم .. فقال رجل من القوم : يارسول الله ما لأحدٍ من القوم عيبة غيري .. فقال رسول اللهصلى الله عليه وسلم فقد أُخِذت وردّت إلى موضعها .. ولما عادوا سألوا الغلام فقال : فزعتُ من نومي ففقـدت العيبة فقمت في طلبها فإذا رجل قد كان قاعداً فلما رآني صار يعدو مني فانتهيت إلى حيث انتهى فإذا أثر حفر واذا هو قد غيّب العيبة فاستخرجتها .. فزادهم ذلك يقيناً أنه رسولٌ من الله .. وقالوا نشهد أنه رسول الله ثم جاءوا بالغلام الذي قد خلفوه إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فأسلم.

و في رواية أخرى أنه في نهاية العام العاشر للهجرة النبوية المباركة انطلقت من المنطقة كوكبة من وفد الازد عبر طرق وعرة قاصدين الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم وكان الوفد بقيادة الطفيل بن عمرو الدوسي الزهراني في ثمانين رجلا وهناك قابلوا الرسول الكريم وامنوا بما نزل عليه وان صح نسبة ام شريك إلى دوس فهي أول المسلمين من قومها وان لم تكن كذلك فالسابق منهم هو الطفيل بن عمرو الدوسي الذي بلغته الدعوة اسلم الطفيل وعرض استضافة الرسول ودعاه إلى دوس من ديار زهران وكسب الطفيل ثمانين بيتا من اهل دوس رجع بهم إلى المدينه وبعدها بدأت أفواج أهل المنطقة في الدخول إلى الإسلام ومع نهاية السن العاشرة للهجرة كان نور الإسلام قد أضاء أجزاء كبيرة من منطقة الباحة ثم تسابقت قبائلها للجهاد في سبيل الله مع الرسول الكريم وشاركت قبائلها في غزوات عديدة منها خيبر وذات الرفاع وحنين وفتح الطائف وتبوك ومؤتة.

 

دور المنطقة في دحر الردة

عندما توسعت رقعة الإسلام وظهرت الدولة الإسلامية وقسمت الجزيرة العربية إلى مخاليف لضمان حسن الإدارة جعلت منطقة الباحه مخلافا من مخالف الطائف وسميت بمخلاف شنؤة وأمر غليهم حميضة ابن النعمان الشنوئي الازدي .. وقبيل وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم ظهرت بوادر للردة عن الإسلام بقيادة الأسود العنسي بنبوة مزيفة من اليمن والذي ارتد عن الإسلام مع شرذمة فاسدة من اتلاعه وأرسل الرسول الكريم إليه رسالة فابى واستمر في ضلاله إلى إن قتل ولكن الفتنة ظلت قابعة في صدور إتباع الأسود العنسي الذئب واوقظت بعد وفاة الرسول وخرجت إليهم طلائع التأديب في عهد الصديق بعد إن توغلت اثأر الردة من الجنوب شمالا حتى الطائف.

و كان بعض أهالي شنوءة قد ارتدوا ليامنوا بطش المرتدين إلا أن الإيمان كان متمرسا في قلوبهم فعندما وصلت جيوش المسلمين إلى المنطقة لتاديب المرتدين بقيادة جرير بن عبدالله البجلي وكان من ضمن إفرادها جمع من زهران وغامد سارع الأهالي إلى المشاركة معهم في تاديب ودحر اتباع الاسود العنسي الذين كانوا قد تمكنوا من فرض سيطرتهم حتى نجران .. وشاركت قبائل غامد في الفتوحات الإسلامية في عهد الفاروق منهم بشير بن الخصاصية الذي استشهد في أصفهان والذي ولي قضاء البصرة وسفيان بن عوف الغامدي وطارق بن عبدالله الغامدي وقيس الغامدي وأبو ظبيان الأعرج الغامدي وغيرهم .

من مشاهير غامد في الإسلام

أبو ظبيان الأعرج الغامدي :

 هو عبد شمس بن الحارث بن كثير بن جشم ... وفد على رسول الله صلى الله علية و سلم و كتب له كتابا. هو صاحب رأية غامد يوم القادسية. و هو القائل: أنا أبو ظبيان غير المكذبة * أبي أبو العنقا، و خالي اللهبه * أكرم من يعلم بين ثعلبه و قد أدرك عمر بن الخطاب ، و كان فارسا شاعرا كثير الغارة و كان في الفين وخمسمائة من العطاء.. يروى انه كان مضطجعا في العقيق فلم ينبهه الا حصيدة القحافي من خثعم يقود جيشا و قوم أبو ظبيان في هضبة الأمعز، فركب ابو ظبيان فرسه و لم يأت قومه و لم يعرج حتى طعن حصيدة فقتله و مشى إلى الأسد فقتله و قال في ذلك:

فسلوهم بالقاع كيف بداهتـي * = * وسلوهم عني بلوذ الأســـــــود

جروا حصيدة بعــدما ادميــــته * = * بالرمح مثل الطائر القشب الردي

قد صدني عنه الرماح و أسرة * = * تحنو عليه و أسرتي لم تشـــهد


جندب بن زهير الغامدي :

صحابي مشهور .. هو الذي نزلت فيه الأية الكريمه " فمن كان يرجو لقاء ربه فليعمل عملاً صالحا " .. اشترك مع علي ابن ابي طالب في معركة الجمل .. وكان ممن تُخشى مواجهته .


جندب ابن كعب الغامدي :

 صحابي جليل .. وفد على رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو في المدينة ... وهو الذي قتل ساحرا بالعراق في عهد الوليد بن عقبه ، فسجنه الوليد ثم أتى ابن أخيه فضرب السجان وأخرج عمـه .. وقال : أفي مضرب السحار يسجن جندب ** وتقتل أصحاب النبي الأوائل


الحكم بن المغفل الغامدي :

الحكم بن مغفل بن عوف بن عمير بن كلب بن ذهل بن سيار بن والبه بن الدوال بن سعدمناة. هو عم سفيان بن عوف.


سفيان بن عوف بن المغفل الغامدي :

هو سفيان بن عوف بن مغفل بن عوف بن عمير بن كلب بن ذهل بن سيار بن والبه بن الدوال بن سعدمناة. .. صحب النبي صلى الله علية و سلم و كان له بأس و نجدة و سخاء و هو الذي أغار هلى هيت و الأنبار في ايام علي فقتل و سبى، و هو الذي عناه علي في خطبته حين قال: إن أخا غامد قد اغار على هيت و الانبار، و قتل حسان بن حسان – عامل علي – و استعمله معاوية بن أبي سفيان على الصوائف و كان يعظمه .


أبو مخنـف الغامدي :

 من أشهر علماء السير.. من مؤلفلاته كتاب : صفين .. وكتاب - أخبار المختار بن أبي عبيدة الثقفي . عاش في القرن الثاني الهجري .


محمد بن عبدالله بن عمار الغامدي :

محدّث اشتهر بحفظه .. كان أحد أهل الفضل .. اشتغل بالتجارة في بغداد .. وصفه ابن حجر بانه أحد الحفاظ المكثرين.

 

الحارث بن الحارث الغامدي.

 حبيب بن مخنف الغامدي.

 حجن بن المرقع الأزدي الغامدي .

 جندب بن عبد الله الغامدي .

 صخر بن وداعة الغامدي .

 روح الغامدي .

 مخنف بن سليم الغامدي .

 مدرك بن الحارث الغامدي .

 عبد عمرو بن كعب الاصم الغامدي .

 زهير بن سليم الغامدي .

منيب أبو أيوب ألازدي الغامدي .

 

قرى وتقسيمات غامد

كانت مشيخة غامد منحصرة على أسرة تسمى بأسرة الغمد وكانت هذه العائلة معروفه بالعلم والمشيخة وكان أخر شيخ شمل لقبيلة غامد هو الشيخ محمد بن عبد العزيز الغامدي وتوفي في عهد الملك عبد العزيز وهو من قرية الشعبة في بلجرشي لكن مشيخة غامد انتزعت من هذه العائلة ولا يوجد إلى الآن شيخ شمل لقبيلة غامد كما أن أحفاد الشيخ محمد بن عبد العزيز موجودين الآن في المملكة وهو يعرفون بعائلة آل عبد العزيز.

و تبدأ قرى بني غامد من منتصف مدينة الباحة ( بني عبد الله و قرية الزرقاء وقرية بني سعد وقرية رغدان وقرية السواد وقرية الظفير وقرىً أخرى كثيرة )حتى حدود منطقة عسير( حدود شمران السراة ). وتنقسم قبيلة غامد إلى ثلاثة أقسام:

اولا : غامد السراة

وتنقسم إلى سبعة قبائل وهي كما يلي :


1)
قبيلة بني الجرشي ( بلجرشي ) وشيخهم محمد بن محمد بن مصبح ويسكنون 35 قريه وبلده .
2)
قبيلة بني ظبيان وشيخهم عثمان بن صقر ويسكنون 37 قريه وبلده ،أهمها المقاضيه ،المفارجه,القرن ، الغمده ، الغشامره ، غزيز ، العقشان ، العطارده ، عرا ، الغانم ، العباله, العباس ، عالقه, الطرفين, بني سعيد, الرّيحان ، دار الرماده ، رحبان ، الخويتم ، خفه ، بني حده ، بني جره ، الجراده ، دار الجبل ، الأجاعده .


3)
قبيلة بني عبد الله في الباحة وشيخهم فيصل بن عبد العزيز بن عبد الهادي ويتبعهم شدا الأسفل في تهامة. ويسكنون 25 قريه.


4)
قبيلة بني خثيم وشيخهم هاشم بن عدنان ويسكنون 23 قريه وبلده ،أهمها

البلعلاء,الجاديه,الحازم,الحبشي,الحبيش,دار عيسى,رغدان,الرهوة ،الطويلة,الغانم،الكرّاء,وقرى وادي فيق ومنها قمهدة,المراصعة,بني مشهور.


5)
قبيلة بني الشهم ( بالشهم ) وشيخهم علي بن احمد اللخمي ويسكنون 16 قريه.


6)
قبيلة الرهوه وعزوتهم بني معجل ، شيخهم علي الكلي ويسكنون 19 قريه.


7)
قبيلة بني كبير وعزوتهم بني قابوس ، شيخهم عثمان بن أحمد بن سويعد ويسكنون 20 قريه عدا قسم الباديه .

ثانيا: غامد تهامة ( غامد الزناد )

قبيلة غامد الزناد في بطاط والفرعه والعطوة وهم حاضرة وبادية وشيخهم الزندي و يسكنون في 46 قريه ومنها قسم باديه يطلق عليها العطوه من بني سعد . ال بجاد ورحاضة وجبيلة وال صعيب والمليحة الهتافرة نصبة السلتة المعامرة الطنف المدير حمادة الرهوان القحزة المسودة الحشو والكثير والكثير لا تحضرني الان...

ثالثا: غامد البادية


1) (
قبيلة رفاعة)وشيخهم بخيت بن طاحوس بن جمل المكي ويكونون 28 فخذا وحاضرتهم العقيق.

 
2) (
قبيلة آل عامر الزُهران)وهم في بيدة وشيخهم مصلح بن مسعر.

 
3) (
قبيلة الزهران) وشيخهم عمير بن بسيس وهم 10 فخوذ.

 
4) (
قبيلة الهجاهجة)وشيخهم منصور بن علي بن عليبي ويكونون 15 فخذا .

 
5) (
قبيلة القنازعة)وشيخهم مناحي بن عشق وهم 6 فخوذ.

 
6) (
قبيلة ال مسلم)وشيخهم محمد بن عاضة م ويكونون 17 فخذا.

 
7) (
قبيلة ال حلة) وشيخهم مطلق الحمر وهم 13 فخذا.

 
8) (
قبيلة الزوايع)وشيخهم هندي بن منيس ويكونون 17 فخذا.

 
9) (
قبيلة آل طالب ) وشيخهم مبشر بن مدشوش ويكونون 4 فخوذ.

 
10) (
قبيلة بني كبير) وشيخهم عثمان بن سويعد ويكونون 13 فخذا.

 

المواقع و الحدود

كانت تسمى ضيعة مكة في عهد أشراف مكة أو بلاد الحجاز كما كانت تعرف لدى سكان الطائف ومكة والحجاز كما هو معروف الجبال الفاصلة بين الساحل الغربي و نجد ولكن سميت بالحجاز لقربها من الطائف و مكة إذا أنها لا تبعد سوى 140 كيلو متراً عن الطائف وهي الآن أمارة تابعة للمملكة العربية السعودية.

وغامد قبيلة عظيمة تمتد مساكنها وسط جبال السراة الواقعة جنوب غرب الطائف وفي سفوح جبال السراة الشرقية ومنحدراتها الغربية والشدوان وهما جبلان عظيمان يقعان في تهامة وجبال أخرى تسمى فرعة غامد الزناد وقسم من جبال المسودة وتنقسم قبيلة غامد إلى قسمين كبيرين هما الحضر وهم سكان المدن والبلدات والقرى والبدو هم القبائل المتنقلة في الأودية والوهاد ويمكن تقسيم غامد إلى الفئات الآتية :

 

غامد الحضر وهم سكان السراة وتمتد ديارهم من رهوة البر في الشمال إلى قذانة في الجنوب ويحدها شمالا بلاد زهران وجنوبا بلاد خثعم وشرقا سبيع وغربا بني عمر بضم العين وفتح الميم وبني زيدان والعوامر ...أما بادية غامد فهي تقطن بادية غامد في المنحدر الشرقي لجبال السراة وفي الأودية والوهاد الممتدة من الشمال إلى الجنوب بمحاذاة سلسلة جبال السراة..كما تقع ديار غامد الزناد في تهامة إلا أنهم يسكنون في جبال مرتفعة تسمى فرعة غامد الزناد, وينقسمون إلى قسمين حضر وهم سكان القرى في فرعة غامد وما والاها وبدو وهم رعاة متنقلون ولهم عناية خاصة في تربية المواشي خصوصا الإبل ...أما غامد الشدوان وهم فرع من قبيلة بني عبدا لله ويسكنون شدا الأسفل وقسما من شدا الأعلى على جانبية الجنوبي والشرقي .


 
المناخ

يؤثر اختلاف التشكيلات التضاريسيه في مناخ المنطقة. فقطاع السراه يتعرض لجبهات هوائية رطبة تاتي من السهل التهامي فتتكون السحب والضباب وغالبا ماتتعرض السراه لسحب وضباب في فصل الشتاء بسبب هذه الكتل الهوائية القادمة من البحر الاحمر بالاضافة إلى عواصف رعدية وتتدنى درجات الحرارة وتتعرض الأمطار غزيرة فيما تمتاز بمناخ معتدل عليل في فصلي الربيع والصيف اما قطاع تهامه فمناخه مختلف عن السراة رغم قرب المسافة بين القطاعين 25 كم .. فتهامة سهول ساحلية متموجة ترتفع فيها درجة الحرارة صيفا ودافئة شتاء ومعتدلة في فصل الربيع .. اما قطاع البادية فيشمله مايشمل المناخ الصحراوي من اجواء .. وعموما يعتبر مناخ منطقة الباحه ضمن نطاق الاقليم الجاف الا ان المناخ معتدل البرودة شتاء عليل في بقية فصول السنة تتراوح نسبة الرطوبة بالمنطقة بين 52% إلى 67% والضغط الجوي بين 602 إلى 607 ويبلغ متوسط درجة الحرارة بين 23 الدرجة الكبرى و12 الدرجة الصغرى ويتراوح هطول الامطار في السراة بين 229 ملم إلى 581 ملم.

الآثار

تزخر المنطقة بالعديد من الآثار التاريخية المنتصبة وسط الجبال او على ضفاف الأودية المتناثرة في أجزاء متفرقة على طول وعرض المنطقة تشير إلى انها شهدت حركة علمية وثقافية وادبية وفنون فلكلورية وان كانت لاتروى ظمأ الباحث عن التفاصيل في هذا المجال الا انها تحتاج إلى جهد كبير لاستخلاص خباياها وطلاسمها .. وقد ظلت منطقة الباحه عبر التاريخ مسرحا لحياة غنية بالاحداث والجهاد والمثابرة والمكابدة ولاشك أنها تعرضت إلى نوع من الاتصال الحضاري مع شعوب جاورتها او هجرات تعرضت إليها تدل على ذلك مجموعة من الشواهد والآثار المتناثرة في أرجاء المنطقة فهناك قرى او وديان او طرق تظهر فيها بعض النقوش والآثار والحصون القديمة والقلاع والبيوت الحجرية العتيقة والابار والمناجم وبقايا قبور منحوتة شواهدها وبيوت مجوفة داخل الجبال ولكن بفن معماري لايخلوا من الابداع الهندسي كل هذه الاثار تدل على ان ساكني هذه المنطقة عاشوا حياة لاتخلوا من حضارة ازدهرت ويجدر بنا ان نذكر طريق الفيل الذي يمر بالمنطقة ومن الاثار التاريخية التي يقف امامها المرء متاملا تلك الحصون المتناثرة وقد شيدت بطريقة هندسية جيدة في طريقة بنائها واختيار مواقعها اما على قمم الجبال او عند ربوة او على ضفاف الاودية والضفاف الجارية .. وهذه الحصون تتشابه في تصميمها وان اختلفت مساحتها ومن الشواهد المميزة للمنطقة المساطب الزراعية وبقايا البساتين على ضفاف الاودية وطريقة تنظيم هذه المدرجات الزراعية كاحدى وسائل حجز المياه وري الزراعة إلى السواني كاحدى طرق الري و من الاماكن الاكثر جذبا للمصطافين والزوار هي قرية ذي عين في غرب المنطقة في نهاية طريق عقبة الباحه التي تشكل لوحة فنية رائعة عبارة عن قرية شيدت على قمة جبل بطريقة هندسية بديعة.



 

 

قائمة الدخول

استفتاء

رايك في الموقع
 

صور

demo/untitled2.bmp
demo/k111.jpg
demo/32557_127914513905131_100000597487970_227498_3521882_n.jpg
demo/1378.jpg
demo/hh.jpg
demo/%20005.jpg

Wrong image location. There is no image at httt://deerty.com/index.php

انت الان هنا  : الرئيسية تاريخ ديرتي تاريخ ديرتي

إعلان

لافتة إعلانية